هيئة مكافحة الاحتكار

روابط سريعة

    דבר הממונה

    سلطة مكافحة الاحتكارات – كلمة رئيسة السلطة

     

    إن سلطة مكافحة الاحتكارات مؤتمنة على دفع وتشجيع التنافس التجاري في إسرائيل والحفاظ على التنافس القائم. وعملاً بتعاليم قانون دفع التنافس وتقليص التركيز التجاري، فقد باشرت السلطة في السنوات الأخيرة العمل في مجال التركيز التجاري في السوق عامة، وذلك في مسعى لتقليل نسبة التركيز في الاقتصاد الإسرائيلي.

     

    وتغطي السلطة في عملها العديد من المجالات والفروع في السوق. كما وتعمل السلطة بموازاة ذلك على دفع التنافس في الأسواق المالية (البنوك والتأمين والتقاعد وغيرها)، وفي مجال الاتصالات والأغذية والبيع بالتجزئة والمواصلات والصحة والبني التحتية وجودة البيئة وفي مجال الطاقة وفي العديد من المجالات الأخرى. وتقوم السلطة بإنجاز أعمالها الواسعة في تلك المجالات الكثيرة والمتعددة بواسطة فريق من الخبراء والمحترفين الذين يدأبون ليل نهار ويتفانون في الحفاظ على التنافس ودفعه إلى الأمام.

    تملك السلطة صلاحيات كثيرة ومتنوعة لفرض وإنفاذ القوانين وتلجأ السلطة إلى ممارسة صلاحياتها تلك بالتوافق مع سياسة العمل التي تبلورت لديها على مدى سنوات ووفقاً للتعليمات التي تعممها على الجماهير. وتلجأ السلطة إلى استخدام ما يتوفر لها من أدوات جنائية في المقام الأول لأجل التحقيق والمحاكمة على مخالفات الاحتكار وتنسيق العطاءات والمناقصات. وقد أضيفت لصلاحيات السلطة خلال السنوات الأخيرة إمكانية فرض الغرامات المالية، وتستخدم السلطة هذه الصلاحية بالتوافق مع البيان الذي عممته، حيث شددت فيه على حجم الضرر الذي يلحق بالتنافس جراء المخالفة التي يتم اكتشافها. وإلى جانب تلك الأدوات فمن صلاحية السلطة أيضاً أن تقر قيام حالة انتهاك القانون وأن تُصدر تعليمات لصاحب الاحتكار وأن تفرض شروطاً مقيدة على اندماج الشركات ومنح الإعفاءات وغيرها.

    وفد شهدت السلطة تغييرات جوهرية خلال السنوات الأخيرة ومن أهمها التعاون المُثمر مع الهيئات الحكومية الأخرى، سواء كان ذلك من خلال تقديم المشورة للحكومة أو في سياق العمل بمقتضى قانون منع التركيز التجاري. أنا على قناعة بان هذا التغيير المُبارك قد بدأ يساهم وستزيد مساهمته مستقبلاً لأجل ترسيخ المبادئ التنافسية في الخطوات التي تتخذها الحكومة في محالات عدة، وأشكر جميع الهيئات الحكومية التي تعمل بالتعاون معنا وأشكر أعضاء اللجنة الاستشارية (لجنة الدمج والإعفاء) على الحوار البنّاء وعلى تكريسها الوقت والاهتمام.

    إن سلطة مكافحة الاحتكارات تعمل ما بوسعها لتعريف الجمهور الواسع وإشراكه في عملها، وأدعوا الجماهير بإبداء الاكتراث والمشاركة في الحوار المهني في سياق البيانات المطروحة لسماع آراء الجماهير، وذلك لكي نتعرف على مختلف المواقف والأساليب والآراء بخصوص عمل السلطة.

    وموقعنا هذا على شبكة الإنترنت هو جزء من مساعينا لإتاحة اطلاع  الجماهير وإشراكهم في عمل سلطة مكافحة الاحتكارات. نحن ندأب على تحديث الموقع وإتاحة ما يتوفر فيه من معلومات كثيرة لخدمة الجماهير بطريقة سهلة ومريحة. إن كثرة استخدامكم للموقع تدل على نجاحه ويسرنا أاستلام مقترحاتكم لتحسين هذا الموقع.

     

     

    مع فائق الاحترام،

    المحامية ميخال هلفرين

    رئيسة سلطة مكافحة الاحتكارات